اللواء رسول يعلق على اعتقال المسؤول عن تفجير الكرادة

عد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، اللواء يحيى رسول،   عملية الإطاحة بالمسؤول عن جريمة تفجير الكرادة “الإرهابي غزوان الزوبعي” بأنها ضربة قاصمة لتنظيم داعش الارهابي.

وقال رسول  إن ” الإرهابي الزوبعي اشترك في تنفيذ العديد من عمليات التفجير والقتل ضد المواطنين والقوات الامنية”، مؤكداً أن “عملية اعتقاله تمثل ضربة قاصمة لتنظيم داعش”.

وبشأن الدولة التي تم فيها القبض على الإرهابي، أضاف: “العملية تمت خارج العراق، ولا نستطيع إعطاء المزيد من المعلومات”.

وبين، أن “جهاز المخابرات يجري الآن عملية التحقيق مع المجرم قبل عرضه على القضاء لينال جزاءه العادل”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، الإطاحة بالمسؤول عن جريمة تفجير الكرادة في العاصمة بغداد.

وفي الأيام الأخيرة من شهر رمضان عام 2016، انفجرت في منطقة الكرادة بالعاصمة بغداد، سيارة مفخخة تسببت في اندلاع نيران هائلة في السيارات والحافلات والمتاجر، نتج عنها استشهاد 324 شخصاً وجرح أكثر من 200 آخرين.

 

اذاعة المعارف

اذاعة المعارف