وزارة النقل تسير رحلتين استثنائيتين لإجلاء العراقيين العالقين على الحدود البيلاروسية البولندية

أعلنت وزارة النقل تسييرها رحلتين جويتين استثنائيتين لإجلاء المواطنين العراقيين العالقين بين الحدود البيلاروسية البولندية.

وقال مدير عام الشركة عباس عمر إنه استناداً لتوجيهات وزير النقل ناصر حسين الشبلي وبعد استحصال الموافقات الرسمية من الجهات المختصة تم تسيير رحلتين مباشرتين من مطار بغداد الدولي الى مطار مينسك لإجلاء المواطنين العراقيين.

وأضاف أنه تم توفير كافة الجوانب المطلوبة لخدمة الوافدين، لاسيما وانهم يعانون من اوضاع إنسانية حرجة
.
والخميس الماضي (18 تشرين الثاني 2021)، أعلنت وزارة النقل العراقية، وصول نحو 420 مواطن عراقي على متن الناقل الوطني من العالقين في بيلاروسيا الى العراق.

وبحسب بيان وزارة النقل العراقية الذي جاء فيه أن “طائرة الخطوط الجوية العراقية والتي كانت مخصصة لتنفيذ رحلة إستثنائية لنقل المواطنين العراقيين العالقين على الحدود البيلاروسية البولندية وصلت الى أرض الوطن بسلام”.

وإجمالي عدد الذين تم نقلهم على هذه الرحلة التي كان مسارها من مطار مينسك الى مطار أربيل ومن ثم الى مطار بغداد الدولي بلغ نحو (420) مسافر، بحسب مدير عام الشركة عباس عمران.

وأضاف أنه حسب توجيهات وزير النقل ناصر حسين بندر الشبلي فأن الوزارة متمثلة بالشركة العامة للخطوط الجوية العراقية على “أتم الجهوزية والإستعداد لتنفيذ رحلات مماثلة متى ما إقتضت الضرورة وفق السياقات الرسمية”.

ومنذ أسابيع، علقت عشرات العوائل والأشخاص على الحدود البيلاروسية البولندية بعد محاولتهم دخول الاتحاد الأوروبي عبر حدود بيلاروسيا – بولندا بطريقة “غير شرعية”.

ويواجه هؤلاء المهاجرون أوضاعاً انسانية صعبة، خصوصاً بعد حلول فصل الشتاء، بسبب نقص في الماء والغذاء وانخفاض درجات الحرارة إلى مادون الصفر مئوية.

بولندا قامت بتشديد الحراسة على حدودها ونشر عدد هائل من الجنود في مواجهة المهاجرين متهمّة بيلاروسيا بإدخال المهاجرين الى الاتحاد الأوروبي بصورة غير قانونية، فيما تمنع منسك دخول المهاجرين القادمين إليها من العودة إلى أراضيها، ما أدّى بالحكومة العراقية غلى تنظيم رحلات لإعادة المهاجرين الراغبين بالعودة بشكل طوعي.

 

اذاعة المعارف

اذاعة المعارف